الأخبار

الإعدام وجاهياً لمشارك في جريمة قتل ضابط ورتيب من الجيش

أصدرت المحكمة العسكرية الدائمة برئاسة العميد الركن حسين عبدالله ليل أمس، حكمها في قضية استشهاد الضابط في الشرطة العسكرية في الجيش اللبناني المقدّم عبدو روكس جاسر(مواليد صغبين في العام 1969) والمعاون زياد محمّد شامان الميس(مواليد برالياس العام 1978) خلال عملية دهم لتوقيف الفار من الخدمة العسكرية حسن عجاج في بلدة مجدل عنجر البقاعية في 22 تشرين الأوّل 2010، فتعرّضت دوريتهم لإطلاق نار كثيف أودى بحياتهما.
وقضى الحكم بإنزال عقوبة الإعدام وجاهياً بالموقوف إبراهيم خنجر.
“محكمة”- الثلاثاء في 2017/11/28

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!