الأخبار

الرئيس عون: ما حصل على الأرض خطأ كبير بني على خطأ

بعد التسجيل المسرّب لوزير الخارجية رئيس التيّار الوطني الحرّ جبران باسيل ووصفه الرئيس نبيه بري بـ”البلطجي” ونزول مناصري حركة أمل إلى الطرقات وإحراق الدواليب، صدر عن مكتب الإعلام في رئاسة الجمهورية، البيان الآتي:
إنّ رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، يعتبر أنّ ما حدث البارحة على الصعيدين السياسي والأمني، أساء إلى الجميع وأدّى إلى تدنّي الخطاب السياسي إلى ما لا يليق باللبنانيين.
إنّ ما حصل على الأرض خطأ كبير بني على خطأ، لذلك فإنّي من موقعي الدستوري والأبوي أسامح جميع الذين تعرّضوا لي ولعائلتي، واتطلع إلى أن يتسامح أيضاً الذين أساؤوا إلى بعضهم البعض، لأنّ الوطن أكبر من الجميع، وهو أكبر خصوصاً من الخلافات السياسية التي لا يجوز أن تجنح إلى الإعتبارات الشخصية، ولا سيّما أنّ التسامح يكون دائماً بعد إساءة.
إنّ القيادات السياسية مطالبة اليوم بالارتقاء إلى مستوى المسؤولية لمواجهة التحدّيات الكثيرة التي تحيط بنا، وأهمّها المحافظة على الإستقرار والأمن والوحدة الوطنية، وعدم التفريط بما تحقّق من إنجازات على مستوى الوطن خلال السنة الماضية، والتي كانت من الأسباب المباشرة للرعاية الدولية التي يلقاها لبنان في المؤتمرات المرتقبة لدعم أمنه واستقراره واقتصاده ومساعدته على حلّ معاناة النازحين السوريين في لبنان”.
“محكمة” – الثلاثاء في 2018/01/30

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!