الأخبار

المرتضى عن شهداء المركب في طرابلس: دماؤهم في رقبة كلّ مسؤول

تعليقًا على غرق مركب في البحر قبالة طرابلس واستشهاد عدد من المواطنين، قال وزير الثقافة القاضي محمّد وسام المرتضى في بيان التالي:
“كانوا يشعرون، وعن حقّ، بأنّهم أموات وهم على قيد الحياة. إختنقوا مرّات ومرّات من ظلم وقهر وانسداد أفق، إلى أن بلغ بهم اليأس مبلغًا جعلهم يرون في خطر التهلكة طاقة أمل بخلاص، فرموا بأنفسهم على قارب أزرى من واقعهم، وامتطوا الموج في اتجاه المجهول، لكنّ القدر السيىء وسوء التصرّف تعاضدا ليجعلاهم شهداء البحر بعد أن كانوا أصلًا شهداء البرّ…. أشعر بالخزي والعار.. طرابلس أغنى مدينة على البحر المتوسّط يرتدي أبناؤها الفقر وبه يكفّنون. إنّهم قتلانا ودماؤهم في رقبة كلّ لبناني وكلّ مسؤول…
ومن قتل مظلومًا فقد جعلنا لوليه سلطانًا”.
“محكمة” – الإثنين في 2022/4/25

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!