خبايا وحكايا

بطرس حرب أنت مخطئ

ليس صحيحاً ما قاله النائب المحامي بطرس حرب من أنّ “القانون يمنع الإستماع للصحافيين في المخافر، ويُستمع إليهم أمام قاضي التحقيق الأوّل”، والشواهد كثيرة، ويندرج ضمن إطار تسمية المخافر أو بالأحرى الضابطة العدلية، قسم المباحث الجنائية المركزية الذي يعمل بإشراف النيابة العامة التمييزية التي فعلتها مراراً وأحالت إليه صحفيين من مبدأ التمييز بينهم وبين آخرين محظيين أو مقرّبين من الخطّ السياسي لمن ولّي شؤونها كما حصل في عهد القاضي المتقاعد سعيد ميرزا، علماً أنّ هاك صحفيين أحيلوا على محامين عامين تمييزين لسماع أقوالهم عوضاً عن التحقيق معهم لدى قسم المباحث المذكور.
وكلام حرب جاء في أعقاب رفض قاضي التحقيق الأوّل في جبل لبنان نقولا منصور استلام مذكّرة دفوع شكلية حملها معه لتقديمها في الدعوى التي يلاحق فيها الإعلامي مارسيل غانم.
“محكمة” – الثلاثاء في 2017/12/19

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!