الأخبار

جثامين ضحايا الحريق اللندني تصل غداً إلى بيروت

تصل مساء يوم غد الأحد إلى بيروت، جثامين اللبنانيين الستّة الذين قضوا نحبهم إحتراقاً في حريق برج غرنيفيل في لندن بريطانيا في 14 حزيران 2017، وذلك بعدما استكملت الهيئة العليا للاغاثة، الاستعدادات لنقلهم إلى بيروت فقريتهم نحلة في شمال بعلبك.
والضحايا هم: باسم طعان شقير (مواليد العام 1976)، وزوجته ناديا (مواليد العام 1984)، وأبناؤهم: ميرنا (14 عاماً)، وفاطمة (11 عاماً)، وزينب (3 سنوات)، ووالدة ناديا (مواليد 1956).
وستصل الجثامين إلى مطار رفيق الحريري الدولي عند السابعة والنصف من مساء غد الاحد على متن الرحلة 202 التابعة لطيران الشرق الأوسط الرحلة الرقم 202.
يذكر أنّ الحريق إندلع في ثلّاجة، ثمّ امتد بشكل هائل إلى المبنى المؤلّف من 27 طابقاً.
“محكمة” – السبت في 2017/10/14.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!