أمن

حسين ياسين قاتل الجيش اللبناني في عبرا وعرسال

إنتمى حسين محمّد ياسين إلى مجموعة الإرهابي أحمد الأسير وشارك في هجومها على حاجز الجيش اللبناني الواقع في محلّة عبرا في شرق صيدا في 23 حزيران 2013، كما أنّه التحق بصفوف التنظيمات الإرهابية وشارك معها في الأحداث التي شهدتها بلدة عرسال البقاعية في 2 آب 2014.
ولم يكتف حسين محمّد ياسين بهذه الأعمال بحسب البيان الصادر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه، بل عمل أمنياً لمصلحة التنظيمات الإرهابية من خلال زرع عدة عبوات استهدفت آليات الجيش، ما أدى إلى استشهاد وجرح عدد من العسكريين.
وقد أحالة مديرية المخابرات في الجيش اللبناني ياسين على النيابة العامة العسكرية.
“محكمة” – الإثنين في 17/07/2017.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!