الأخبار

صرف أمين صندوق بلدية لاختلاسه أموالها

في خطوة جريئة تحصل للمرّة الأولى من الهيئة العليا للتأديب برئاسة القاضي مروان عبود وعضوية علي مرعي وميرفت عيتاني، لجأت فيها إلى تنفيذ مضمون الاثراء غير المشروع وقانون مكافحة تبييض الأموال بحقّ أمين صندوق إحدى البلديات الجنوبية لإقدامه على التلاعب بحسابات البلدية واستغلال موقعه واختلاس الأموال العمومية، وقرّرت عزله.
وقالت الهيئة في بيانها إنّ هذا الموظف قبض الأموالاً دون إيصالات نظامية وتسبّب بفقدان مستندات وسجّلات البلدية بعد إخراجها منها ليدعي لاحقاً أنّه تعرّض لحادث سير وأضاع السجّلات على أثره.
وقد أجرت الهيئة جلسات محاكمة عدّة في القضيّة، واستمعت إلى الموظّف المحال ورئيس البلدية وغيرهما، فتبيّن لها امتلاك الموظّف وعائلته عدداً كبيراً من العقارات في مناطق عدة من الجنوب وجبل لبنان لا يفترض بموظّف في مثل وضعه أن يمتلكها، ولم يبرّر حصوله عليها عن طريق مصادر أخرى مشروعة، ممّا دفع بالهيئة وفي اجتهاد جريء يطبّق للمرّة الأولى بصورة مباشرة وصريحة للاستناد القانوني الاثراء غير المشروع وقانون مكافحة تبييض الأموال واعتبار الأموال التي حصل عليها الموظّف نتيجة استغلال السلطة والنفوذ بأنّها أموال تطبّق عليها أحكام هذين القانونين، ممّا يستدعي الاحالة أمام هيئة التحقيق خاصة بجرائم تبييض الأموال والنيابة العامة المالية لحجز واسترداد الأموال المنهوبة.
“محكمة” – الجمعة في 2019/7/26

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!