الأخبار

عدلية بعبدا بلا كهرباء والموظّفون يستعينون بإضاءة هواتفهم الخليوية

“محكمة”- خاص:
… ويستمرّ مسلسل انقطاع التيّار الكهربائي عن عدد من المحاكم وقصور العدل أسوة انقطاعها عن منازل اللبنانيين لتتعطّل الحياة بعض الشيء.
ومع أنّ هذا المشهد بات مألوفًا في العدليات من دون أن تجد الدولة ووزارة العدل حلًّا مؤقّتًا في ظلّ ما تدرّه المحاكم على الخزينة العامة من أموال، إلّا أنّ حياة العمل ترفض الجمود، فيسعى الموظّفون والمساعدون القضائيون قدر المستطاع، إلى مقاومة هذا العجز عبر تشغيل هواتفهم الخليوية ليس للإتصالات وإنّما لاستخدام إنارتها خلال إنجاز المعاملات المقدّمة إليهم على الرغم من أنّ الخطأ مكلف.
الصورة التي التقطتها “محكمة” صباح اليوم الأربعاء، وهي نموذج عن بقية قصور العدل، تظهر الموظّفة في قلم محكمة الجزاء في بعبدا سوزان خميس وهي كاتبة القاضي هبة هاشم، تعمل في غرفة مظلمة على تجهيز الملفّات استعدادًا لعقد جلسات المحاكمة مستخدمة إضاءة هاتفها الخليوي.
أما من حلّ لهذه المعضلة؟! وهل كتب للعدالة أن تستمرّ في لبنان متأخّرة!
“محكمة” – الأربعاء في 2022/1/26

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!