أمن

عصابة تستأجر السيّارات وتبيعها في الهرمل وتدعي سلبها منها

إدعى صاحب أحد مكاتب تأجير السيّارات في محلّة شتورا لدى مفرزة استقصاء البقاع أنّ السوريين أ.أ.(مواليد العام 198) وب.ق.(مواليد العام 1997) قاما باستئجار آلية نوع رينو stepway”” منه، وعند موعد تسليمها، إدعى أحدهما بأنّه تعرّض لعملية خطف من مجموعة أشخاص ملثّمين، اقتادوه إلى مدينة الهرمل وسلبوه سيّارته وهاتفه الخليوي، ثمّ أفرجوا عنه.
وبعد مراجعة المفزة كاميرات المراقبة تبيّن أنّ عملية الخطف وهمية، فعملت على توقيف السوريين في بلدة بوارج، واعترف الأوّل بأنّه أحد أفراد عصابة سرقة سيّارات حديثة مستأجرة، وأنّه باع سيّارة الرينو بقيمة سبعة آلاف دولار أميركي في مدينة الهرمل.
كما اعترف بأنّه في اليوم الذي تمّ توقيفه، كان ينوي استئجار سبع سيّارات بنفس الوقت من مكاتب تأجير السيّارات في قضاء زحلة، على أن يتولّى أفراد العصابة نقلها إلى الهرمل وبيعها في سوريا، وقد تبيّن أنّه من أصحاب السوابق.
“محكمة” – الثلاثاء في 2018/01/23

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!