الأخبار

قضيّة الصدر ورفيقيه تنتظر جلب المتهمين

أرجأ المجلس العدلي متابعة النظر في قضيّة إخفاء الإمام موسى الصدر ورفيقيه الشيخ محمّد يعقوب والصحافي عبّاس بدر الدين، إلى 25 كانون الثاني 2019 لكي يكون المحقّق العدلي القاضي زاهر حمادة قد أنهى عمله وإجراءاته لجلب المتهمّين للحضور أمامه عبر الطرق المعتمدة قانوناً.
وترأس الجلسة القاضي ميشال طرزي وضمّت الهيئة الرؤساء التمييزيين غسّان فوّاز، عفيف حكيم، وجمال الحجّار والمستشارة تريز علاوي، وتمثّلت النيابة العامة التمييزية بالقاضي عماد قبلان.
وأصدرت عائلة الشيخ محمّد يعقوب بياناً بعد انتهاء جلسة إستغربت فيه “إبقاء هذه القضيّة مادة للابتزاز وتحصيل مكاسب شخصية”، مذكّرة بـ”تورّط دول إقليمية في قضيّة الاخفاء”.
“محكمة” – الجمعة في 2018/10/12

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!