أمن

كشف أحد مرتكبي جريمة ثأرية في العبدة

قبل نحو عام، أطلق مسلّحان مجهولان النار من أسلحة حربية من داخل سيارة “مرسيدس” بيضاء اللون في بلدة العبدة – عكّار، باتجاه المواطن س. ح. (من مواليد عام ١٩٨٦)، فأصيب في بطنِه ورِجله ونُقل إلى المستشفى حيث فارق الحياة متأثّراً بجراحه، فيما توارى مُطلِقا النّار عن الأنظار إلى أن كشفتهما “شعبة المعلومات” في قوى الأمن الداخلي وأوقفت أحدهما اللبناني ق. ط. (مواليد عام ٢٠٠٣) في كمين محكم في محلّة المنية / عيون السمك.


وبالتحقيق معه، اعترف بما نُسب إليه لجهة قيامه بالاشتراك مع شخصٍ آخر بإطلاق النّار من سلاح حربي باتجاه الضحية، بسبب قضيّة ثأرية. وأجري المقتضى القانوني بحقّه وأودع المرجع المعني، بناءً على إشارة القضاء المختص، والعمل مستمرّ لتوقيف المتورّط الثاني بحسب بيان صادر عن شعبة العلاقات العامة في المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي.
“محكمة” – الجمعة في 2022/5/6

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!