الأخبارعلم وخبر

إنتخابات محامي بيروت: تنافس حاد وحديث عن مفاجآت!

خاص “محكمة”:
يتوجّه المحامون في نقابة بيروت يوم غد الأحد لانتخاب أربعة أعضاء لمجلس نقابتهم من بين 16 مرشّحًا وسط تنافس حاد دفع بعضهم إلى الإنضواء في لوائح تضمّ حزبيين ومستقلّين.
ويبدو التنافس على أشدّه بين ثمانية مرشّحين دون أن يخلو الأمر من مفاجآت خصوصًا وأنّها بحسب متابعين، هي معركة الصوت الواحد، بحيث يصوّت كلّ مرشّح مع داعميه لنفسه، بمعنى أنّه ليس باستطاعة أيّ مرشّح تجيير أصوات لسواه ما لم يضمن بالمقابل كتلة موازية. وليس بين المرشّحين من هو قادر على إعطاء حصّة وازنة لمرشّح آخر لأنّ “الكلّ خائف من بعضه” على حدّ تعبير محامين.
ويتطلع بعض المرشّحين إلى الظفر بمركز الرديف أيّ الحلول خامسًا في الترتيب النهائي فيكون أوّل الخاسرين، أملًا بالحلول مكان أحد أعضاء مجلس النقابة الذي قد ينسحب لمصلحته بهدف نيل أصوات طائفته أو حزبه السياسي في معركته في السنة المقبلة على منصب النقيب. وهذا الإنسحاب رهن الاسم الذي يحلّ خامسًا، وليس بالضرورة أن يحصل الانسحاب فور إعلان النتيجة يوم غد، بل قد يتأجّل شهورًا!
ولن تعرف نتيجة الانتخابات إلّا بعد انتهاء التصويت الإلكتروني المستند إلى أحجام وقدرات المرشّحين وإمكانيات الإستقطاب.
والمرشّحون الستّة عشر هم: ميسم يونس، جورج يزبك، أمين سرّ مجلس النقابة الحالي سعد الدين الخطيب، عضو مجلس النقابة الحالي مايا الزغريني، مايا شهاب، أرلت بجاني، سامر بعلبكي، فاروق حمود، نديم حمادة، لورنا فلفلة، هادي فرنسيس، مها زلاقط ، طوني حوراني، مريم حمدان، عماد الرموز، وميرنا طرابلسي.
“محكمة” – السبت في 2022/11/19

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!