خبايا وحكايا

“القاضي الأهمّ”… يتظلّم!

القاضي الذي روّج لنفسه يوماً، بأنّ المناصب التي وصل إليها هي أهمّ من رتبة قاض في بعبدا حيث كان مطروحاً في السابق لمركز محام عام استئنافي، بعدما كان مستشاراً وزارياً، عيّن في التشكيلات القضائية الحالية مستشاراً في إحدى محاكم الاستئناف، وسارع فور علمه بذلك إلى بثّ شكواه والتظلّم ممّا أصابه ولحق به من “غبن”!.
“محكمة” – الإثنين في 2017/11/06

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!