الأخبار

المحامي ميشال عيد المرشّح لمنصب النقيب: النقابة أرفع من السجالات والتحالفات

خاص –”محكمة”:
إعتبر المرشّح لمركز نقيب المحامين في بيروت المحامي الدكتور ميشال عيد أنّ نقابة المحامين أرفع وأسمى من السجالات الحادة التي‏ يطلقها بعض المرشّحين تجاه بعضهم الآخر، وأنّ النقابة هي أيضًا أكبر من التحالفات التي تحصل علنية أو تحت الطاولة.
وأكّد المحامي عيد في لقاء حاشد مع المحامين في منطقة بدارو أنّ نقابة المحامين لم ولن تنزلق إلى المستوى الذي يتخاطب به بعض المرشّحين أكان ذلك في إطلاق الاتهامات المباشرة وغير ‏المباشرة أو الايحاءات المغرضة أو بالتباهي بإنجازات نقابية سابقة لا تحاكي هموم المحامين أو بالإنفاق المالي والولائم والوعود الرنّانة لاستعطاف المحامين في ظلّ هذه الظروف الاقتصادية الخانقة، وأنّه يتوجّب احترام الأخلاقية في التعاطي مع العملية الانتخابية.
واعتبر المحامي عيد أنّ ترشّحه نابع من رحم ‏معاناة المحامين في كافة الأمور لاسيّما المعيشية والصحية والهواجس المستقبلية، وأنّ كلّ من يعرفه يعرف مناقبيته وصدقه ومصداقيته في إنجاز ما يصبو إليه.
وأشار عيد إلى أنّ المحامين سئموا من الشعارات الفضفاضة والرتابة والروتين النقابي وهم يطالبون بالتجدّد والتغيير على كافة الصعد، موضحًا أنّ برنامجه يهدف إلى إعلاء شأن المهنة وتطويرها ومساعدة المحامين، وأنّه بالفعل يثني على صوت المحامين في اختيار الأنسب والأفضل لقيادة النقابة، ويؤكّد أنّه المرشّح المستقلّ الجامع لكلّ المحامين دون تميّز أو تمييز أو تمايز آملًا نيل ثقة المحامين النبلاء والشرفاء لإنقاذ النقابة وتطويرها نحو الأفضل.
“محكمة” – الجمعة في 2021/11/19

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!