أبرز الأخبارالأخبار

“النيابة التمييزية” تعمّم على القوى الأمنية توقيف قيس الخزعلي

وجّه النائب العام التمييزي القاضي سمير حمود تعميماً إلى القوى الأمنية من جيش وأمن عام وأمن داخلي بوجوب توقيف قائد “عصائب أهل الحقّ” التابعة للحشد الشعبي في العراق الشيخ قيس هادي الخزعلي بسبب دخوله الأراضي اللبناني بطريقة غير شرعية بعد ظهوره في شريط تسجيل بثّته قناة “العهد” التابعة له في شهر كانون الأوّل 2017، وهو يجول بلباسه العسكري على الحدود اللبنانية – الفلسطينية قبالة المستوطنات الإسرائيلية.
ونقلت صحيفة “الأخبار” اللبنانية التي نشرت هذا الخبر اليوم، عمن أسمتها “مصادر مطلعة” أنّ تعميم القاضي حمود يأتي “في سياق البازار المفتوح عشية الانتخابات النيابية المقبلة، إذ إنّ أمراً كهذا “يُسجّل شعبياً في مصلحة الرئيس (سعد) الحريري الذي يتهمه خصومه داخل فريقه السياسي بالإرتماء في أحضان حزب الله”. كما “يُسجّل له لدى الرياض” التي تناصب الحزب والحشد الشعبي العداء، في وقت يحتاج زعيم تيار “المستقبل” للدعم السعودي في معركته الانتخابية المقبلة”.
يذكر أن الخزعلي من مواليد مدينة الصدر العراقية في 20 حزيران من العام 1974، وكان قيادياً في “جيش المهدي” عند إطلاقه في العام 2003، ثمّ أسّس حركة مقاومة للإحتلال الأميركي في بلاده في العام 2005 سميت بـ”عصائب أهل الحقّ” التي ظلّت تعمل بشكل سرّي لغاية العام 2011 حيث أصبحت حزباً سياسياً وأعلن أميناً عاماً له، وشارك بشكل قوي في دحر تنظيم”داعش” الإرهابي عن العراق.
“محكمة” – الثلاثاء في 2018/01/23

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!