أبرز الأخبارعلم وخبرميديا

جلسة جديدة في “جريمة الزيادين” بعد المصالحة.. و”العدلي” وجدها ثأرية لا تمسّ بأمن الدولة/علي الموسوي

كتب علي الموسوي:
في 23 نيسان من العام 2007، أقدم أشقاء وأقارب عدنان شمص، على خطف الفتى زيّاد منير غندور(12عاماً)، والشاب زيّاد حسين قبلان(25 عاماً) خلال توجّههما من محلّة وطى المصيطبة إلى محلّة ضبية وأقدموا على قتلهما حيث عثر على جثّتيهما في 26 نيسان من العام 2007، في بلدة جدرا في إقليم الخروب، وأحيلت هذه الجريمة على المجلس العدلي.
وسبب هذه الجريمة مقتل عدنان شمص على يد أشخاص في محلّة الكولا نتيجة اشتداد الأزمة السياسية في لبنان في ذلك العام.
وفي 22 نيسان 2018، رعى رئيس “اللقاء الديمقراطي” النائب وليد جنبلاط، مصالحة بين عائلات شمص وغندور وقبلان في دارته في كليمنصو في بيروت بحضور مسؤول وحدة التنسيق والارتباط في “حزب الله” وفيق صفا وممثّل رئيس مجلس النواب نبيه بري أحمد بعلبكي، والنائب غازي العريضي، والمحاميين جلال الجردي ونديم حمادة.
وتمّ خلال اللقاء تثبيت المصالحة والتفاهم وإسقاط الدعاوى القانونية المتعلّقة بالقضيّة.
ويستمرّ المجلس العدلي في عقد جلساته في هذه القضيّة حيث من المقرّر أن يعقد يوم غد الجمعة جلسة جديدة بسبب وجود متهم موقوف لم تجر محاكمته وجاهياً في السابق قبل أن تصدر الأحكام في 9 كانون الثاني 2015 والتي انتهت إلى إنزال عقوبة الإعدام غيابياً بالأشقاء المتهمّين محمّد وشحادة المعروف بعمران، وعبدالله، وعبّاس وعلي إبراهيم شمص، وحبس المتهم وسام غازي عرابي عشر سنوات وجاهياً، والمتهمّين أيمن فؤاد صفوان ومصطفى عمر الصعيدي سنتين وجاهياً، وإبطال التعقّبات عن جميع الأظنّاء.
على أنّ اللافت للنظر في هذا الحكم الموقّع من القضاة أنطوني عيسى الخوري رئيساً بالإنابة، وجوزف سماحة وبركان سعد وغسّان فوّاز، وناهدة خدّاج أعضاء مستشارين، ما ورد في متنه من أنّ هذه الجريمة، على بشاعتها، لم تكن تستهدف أمن الدولة بالمعنى القانوني الدقيق لهذه العبارة، ولا إيجاد حال من الرعب في البلد، وإنّما تمّت بدافع الثأر إنطلاقاً من مفهوم شخصي عشائري بغيض لا يزال سائداً في العديد من المناطق في لبنان.
وهذا الأمر يؤكّد أنّ هناك جرائم لا تستدعي الإحالة على المجلس العدلي إذا نُظر إليها بعين العقل، لا بمنظار طائفي ومذهبي تخويفي هشّ سرعان ما يزول.
“محكمة” – الخميس في 2018/06/21

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!