الأخبار

زخور: إنشاء الحساب والصناديق في مراسيم الايجارات مكلف

رأى رئيس تجمّع المحامين للطعن وتعديل قانون الإيجارات مع لجان المستأجرين في بيروت المحامي أديب زخور “أنّ كلفة إنشاء الحساب والصناديق في مراسيم الايجارات ستفوق أكثر من عشرة مليار دولار في أقلّ تقدير، أيّ أنّ هذه المراسيم ستكلّف أضعاف القروض التي ستعطى إلى لبنان، إضافة إلى أنّها ستهجّر مليون مواطن لبناني”.
وقال زخور في بيان صادر عنه “أما بشأن التعديلات على هذه المراسيم وعلى قانون الايجارات فسوف توفّر على الدولة مليارات من الدولارات، وتدخل وفراً على الخزينة، وتحافظ على ربع الشعب اللبناني في منازلهم، وتعيد التوازن والانصاف بين المالك والمستأجر، أما الزعم أنّ إصدار المراسيم هو مطلب المستأجرين والمالكين، فهذه البدعة مختلقة ومن نسج خيال البعض، فلهذه الأوساط التي تتساءل عن تأخّر مراسيم الايجارات، فندعوها لقراءة جدّية ومسؤولة، لأنّ زمن التهجير وحيتان المال والسيطرة بالقوّة والظلم والتأويل والتحريف قد ولّى، والشعب والمسؤولين أوعى من هذه الادعاءات، ولحكمة دولة الرئيس سعد الدين الحريري ولكلّ من يسعى إلى خير اللبنانيين لهم منا ألف تحيّة وتقدير”.
“محكمة” – الاثنين في 2018/06/11

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!