خبايا وحكايا

عالجوا مشكلة سجناء بعبدا

على الرغم من تحمّل مخاطر إحضار مساجين من سجن زحلة إلى قصر عدل بعبدا لحضور جلسات المحاكمات الخاصة بهم، إلاّ أنّ دورية السوق لا تجد مكاناً تضع فيه هؤلاء السجناء بسبب الإكتظاظ الحاصل في النظارة بفعل الإستيداع والأمانات وما شابه من العبارات المستخدمة، وهذا ما يثير انزعاج القضاة والعناصر الأمنية المولجة بالحراسة والأمن، فهل يجد المعنيون حلاً لهذه المعضلة، بدلاً من أن يكون العناصر الأمنية “فشّة خلق” زيادة على تحمّل مسؤولية سوق هؤلاء السجناء من مسافة غير قريبة؟!.
“محكمة” – السبت في 2017/11/18

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!