أمن

قتل ابنه وخطط لقتل زوجته والانتحار بذريعة التخلّص من ديونه!

ادّعى السوري م.ا.(مواليد العام 1980) لدى فصيلة شحيم ضد مجهولين بجرم خطفه وطفله، ثمّ رميه في وادي المغيريّة، تاركين الطفل معهم، وما لبث أن ظهر زيف إفادته لتعارضها مع الوقائع التي توصّلت إليها التّحقيقات، حتى تمّ التّثبّت من أنه يُدلي بإفادة كاذبة.
وعلى الأثر، استدعي م.ا. الى مركز الفصيلة، ولدى مواجهته بالأدلّة التي تُثبِت زيف ادّعائه، اعترف بإقدامه على قتل ابنه القاصر داخل أحد الاحراش في منطقة وادي المغيرية، وأضاف أنّه كان يخطّط، لقتل زوجته أيضًا، ثمّ قتل نفسه، وذلك بسبب الضّائقة الماليّة التي يعانيها، وكثرة ديونه.


وعثر على جثّة الضّحيّة، وأجري المقتضى القانوني بحقّ الموقوف، وأودع القضاء المختص، بناءً على إشارته.
“محكمة” – الثلاثاء في 2024/6/4

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!