أمن

قيادة الجيش: إطلاق النار يعرضّك للملاحقة القانونية

صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه البيان الآتي: “واصلت وحدات الجيش تنفيذ تدابير أمنية مشدّدة في مختلف المناطق اللبنانية، في مناسبة الأعياد المجيدة والاحتفالات والنشاطات المتنوّعة التي ترافقها، وذلك للحفاظ على أمن المواطنين وسلامتهم، وحماية التجمّعات والأماكن الدينية، وتأمين حركة التسوّق والمرافق السياحية والتجارية والاقتصادية.
وذكرت قيادة الجيش في بيان صادر عن مديرية التوجيه، بقرار وقف العمل بتراخيص حمل الأسلحة على الأراضي اللبنانية كافة إعتباراً من 22/12/2017 ولغاية 2/1/2018 ضمناً، باستثناء التراخيص الممنوحة لذوي الصفة الديبلوماسية، ومرافقي الوزراء والنواب الحاليين والسابقين ورؤساء الأحزاب والطوائف الدينية عندما يكونون برفقة الشخصية المعنية فقط، وموظّفي السفارات الأجنبية، بالإضافة الى تراخيص حمل الأسلحة الممغنطة.
ودعت المواطنين إلى عدم إطلاق النار إبتهاجاً بحلول رأس السنة الجديدة، وذلك حفاظاً على السلامة العامة، وإنفاذاً للقوانين المرعية الإجراء، مع التأكيد أنّ أيّ مخالفة في هذا الشأن، سوف تعرضّ مرتكبيها للدهم والتوقيف والملاحقة القانونية.
“محكمة” – الجمعة في 2017/12/29

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!