الأخبار

كسبار: نقابة المحامين أم النقابات مهما حاول بعضهم النيل منها ومن فرسانها

أسف نقيب المحامين في بيروت ناضر كسبار لغياب رجل الدولة النائب الدكتور الياس سابا، الوزير في حكومة الشباب، ورجل الإقتصاد الذي لم يحد عن مبادئه منذ كان أستاذاً في الجامعة الأميركية، وتخرّج على يديه مئات رجال المال والإقتصاد.كما أسف لغياب القاضي الدكتور عبد اللطيف الحسيني، رجل العلم والمناقبية والأخلاق العالية.
وتابع النقيب كسبار إجراءات إدارية متعددة في النقابة، مشدداً على أنها كانت ولا تزال أم النقابات، مهما حاول البعض النيل منها ومن فرسانها. ولو لم تكن في القمة، لما كان بعض المستائين من نجاحها ونجاح المسؤولين فيها رشقوها بإشاعاتهم الكاذبة والمغرضة. واستقبل النقيب كسبار المحامي أديب زخور الذي ابلغه عن نيته بالترشّح لمركز عضو ومنصب نقيب للمحامين في دورة تشرين الثاني.
كما استقبل المحامية تيماء عيسى رئيسة المنظمة العربية للمحامين الشباب، فرع لبنان، وتم الإتفاق على عقد المؤتمر القانوني الدولي تحت عنوان: الذكاء الإصطناعي في مواجهة الجريمة الإلكترونية- الواقع والتحديات بتاريخ 13 تموز حيث يجري الإفتتاح في بيت المحامي، وتتم أعمال المؤتمر بتاريخ 14 تموز.
وبعد الظهر تم توزيع شهادات المشاركة في المؤتمر الذي عقد في بيت المحامي برعاية نقيب المحامين ناضر كسبار حول المهارات والمعرفة الإنسانية المراعية للنوع الإجتماعي، وقانون حماية النساء وسائر أفراد الأسرة من العنف الأسري وإجراءات تطبيقه، بعد إجراء الدورات التدريبية من قبل منظمة عدل بلا حدود.
وتكلّم كل من النقيب كسبار ومدعي عام ديوان المحاسبة القاضي فوزي خميس ورئيسة منظمة عدل بلا حدود المحامية بريجيت تشلبيان. وشدّد النقيب كسبار على أن أبواب النقابة مفتوحة أمام المؤتمرات والندوات، وخصوصاً تلك التي تفيد المحامين والمواطنين. كما شدّد على دور المرأة في المجتمع.
“محكمة”- الأربعاء في 2023/05/24

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!