الأخبار

محامو الموقوفين بملفّ “استراحة صور”: ما فعله الشدياق غير قانوني

أصدرت لجنة المحامين المتطوعين للدفاع عن المتظاهرين البيان التالي:
“صباح يوم الخميس ١٤ تشرين الثاني ٢٠١٩ وأثناء متابعاتنا القانونية لملف الموقوفين في أحداث “استراحة صور”، داخل قصر عدل صيدا بغية تأمين حقّ الدفاع المقدس عن المحتجزِيْن والموقوفِيْن، إستناداً إلى تكليف صدر عن حضرة نقيب المحامين في بيروت بتاريخ ١٣ تشرين الثاني ٢٠١٩، فوجِئنا بورود رسالة عبر الفاكس الى حضرة قاضي التحقيق الأول في صيدا قام موظف من النقابة بإيصالها إلى القلم دون علم مسبق منا، وقد تناهى إلينا في وقت لاحق أنه وصل تكليف آخر عبر الفاكس جرى استبدالنا بمقتضاه بزملاء آخرِيْن خِلافاً لرغبة الموقوفِيْن التي عبّروا عنها ولا زالوا.
إننا نرى أن دور نقابة المحامين الطبيعي يتمحور حول تأمين الظروف الأمثل لممارسة المحامي مهنته وأداء واجباته في تكريس حق الدفاع المقدس كما الحفاظ على كرامته. وان الحصانة الممنوحة للمحامي هي لمجابهة اي استغلال للنفوذ او تعسف باستعمال السلطة قد يعّرِّض المحامي الحر لمخاطر الافتراءات والتصرفات الكيدية.
نخشى أن تكون النقابة قد ابتعدت في اجراءاتها الأخيرة عن ممارسة دورها الطبيعي هذا، علماً انه كان بإمكان نقيب المحامين رفض طلب التكليف الوارد إليه يوم الثلاثاء، كما فعل قاضي التحقيق الأول في صيدا وكانت الأضرار لتكون محدودة.
إن ما حصل بالأمس بصورة غير مشروعة، ودون أي سند قانوني أو نظامي، من استرداد لتكليف المحامين المتطوعين للدفاع عن المتظاهرين وإعتباره كأنه لم يكن، مع ما لهذا الإعتبار من تبعات قانونية على أي طلب قانوني محق جرى تقديمه، ومن ثم فرض غيرهم كل ذلك بعد أقل من ٢٤ ساعة على صدوره يُشكِّل سابقة خطيرة ويؤكِّد أحقية المطالبة المُلحَّة باستقلالية السلطة القضائية لتحصينها من الضغوط التي تُمارِسها السلطة السياسية، ولعله بات لِزاماً المُطالَبة بالمِثْل لتكريس استقلالية نقابات المهن الحرة والإتحادات العمالية عن سائر التدخُّلات.
إن المحامين المكلَّفِيْن إذ يعتبرون كتاب استرداد التكليف مُخالِف لقواعد مناقبية المهنة ومُنعدِم الوجود لأنه أشبه بالعزل الفُجائي المُهين غير المبُرَّر وذي الطابع التعسفي والمخل باستقلاليتهم ، يستنكرون هذا الأسلوب في التعاطي معهم، ويؤكدون استمرارهم في ممارسة واجباتهم بجميع الوسائل القانونية المتاحة وقد اتخذوا جميع الإجراءات اللازمة في هذا المجال، ولن يثنيهم عن ذلك تهديد من هنا أو ضغوطات من هناك. “
“محكمة” – الجمعة في 2019/11/15

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!