أمن

مقتل ضابط “فتحاوي” في عين الحلوة

لم ينم سكّان مخيّم عين الحلوة في شرق مدينة صيدا وتحديداً في حيّ الطيري والشارع الفوقاني، نتيجة تواصل الإشتباكات بين القوّة المشتركة المدعومة من حركة “فتح” ومجموعة بلال العرقوب المقرّبة من الإرهابي بلال بدر، والتي استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة الرشّاشة والقذائف الصاروخية.
وسقط في هذه الإشتباكات قتيل واحد هو الضابط في حركة “فتح” أحمد فارس وأصيب خمسة آخرون بجروح مختلفة، وتضرّرت منازل ومتاجر كثيرة اشتعلت فيها النيران من جرّاء سقوط قذائف هاون فيها.
“محكمة” – الأحد في 20/08/2017.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!