الأخبار

“ألف باء القانون” جمعية لتوعية الإنسان

خاص “محكمة”:
أعلنت جمعية “ألف باء القانون” في بيان، “انطلاقها في يوم المرأة العالمي لأنّ المرأة هي كلّ المجتمع، وهي المسؤولة عن تربية النصف الآخر”، مشيرة إلى أنّ “تمكين الفرد ومحو أميته القانونية يحميانه من الانتهاكات اليومية التي يتعرّض لها سواء أكان لبنانيًا أم مقيمًا على الأراضي اللبنانية”.
وتناول البيان “العناوين التي يعمل عليها فريق الجمعية، الذي يؤمن بأن التغيير يحتاج إلى مواطن واع ومدرك لحقوقه وواجباته والقوانين الرادعة للحصول على بيئة متوازنة وقادرة”، لافتًا النظر إلى أنّ “الأعضاء يعملون على عدد من المواضيع التي تستهدف كلّ فئات المجتمع اللبناني من لبنانيين ومقيمين، بالتعاون مع موقع الصحافة اللبنانية الدولية لصاحبه المصور الصحفي خالد عياد وأبرزها: التحضير لمؤتمر يطرح مشروع قانون الأحوال الشخصية الموحّد والنيابة العامة الأسرية، ورش تمكين قانوني حول عدد من المواضيع الحقوقية، منها: الأحوال الشخصية، العنف الأسري، الابتزاز الإلكتروني، التحرّش، قضايا العمل، وغيرها من العناوين، ورش عمل قانونية – اجتماعية حول قضايا اللجوء وحق العودة، والتحضير لتقديم مشروع قانون جديد للآثار”.
وأعلن البيان أنّ “مجموعة من الشابات والشبان المناضلين في كلّ الميادين القانونية والتربوية والاجتماعية والثقافية والسياسية والتنموية اجتمعت تحت شعار “لنبقى على قيد الوعي”، ضمن إطار جمعية غير ربحية بهدف توظيف كلّ معارفها وقدراته من أجل المساهمة في التغيير وفي بناء أساس وطيد لتعاف محوره الإنسان.”
“محكمة” – الخميس في 2022/3/10

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!